جمعية آدم لسرطان الطفولة

Adam Childhood Cancer Society

فهرس الأدوية أنواع الأورام معالجات السرطان العناية الداعمة الرئيسية

دليل أدوية السرطان

 إنترلوكاين  Interleukin – 2

 

 الأسماء المتداولة : آلديسلوكين ( Aldesleukin )، برولوكاين ( Proleukin )

 الفئة :
   ينتمي عقار انترلوكاين اثنان إلى فئة العقاقير المُعدلة للاستجابة الحيوية (
Biological response modifiers ) و يصنف ضمن المثيرات الخلوية البروتينية ( Protein cytokines ) كأحد محفزات الجهاز المناعي، و يستخدم لمعالجة ورم الخلايا الكلوية المتقدم ( Renal cell cancer )،  و الورم القتامي ( Malignant melanoma ).

 

الوظائف :  يتماثل هذا العقار مع مواد طبيعية ينتجها الجهاز المناعي بالجسم، و يقوم بتحفيز و حث الجهاز المناعي بما يزيد من فاعليته و كفاءته، و يقوم بمكافحة الخلايا السرطانية مباشرة.

التناول :

  • يتم تلقي عقار انترلوكاين ـ 2 ، بالحقن تحت الجلد أو بالحقن الوريدي خلال حوالي الربع ساعة، أو بالتسريب المستمر على مدى أربع و عشرين ساعة.

  • تعتمد الجرعات على وزن الجسم، و نوع السرطان المعالج، و تفاعل الجسم تجاه العقار.

  • يلزم الاحتفاظ بالدواء في علبته الأصلية ، بالثلاجة ( و الحذر من تجمده )، بعيدا عن التعرض لضوء الشمس المباشر و مواضع الحرارة و الرطوبة و بعيدا عن متناول الأطفال .

 

ينبغي إعلام الطبيب المعالج عن المسائل التالية قبل البدء بتلقي العـقار :

  • الحمل و الإرضاع أو الرغبة في الإنجاب، فقد يتسبب هذا الدواء في تشوهات بالأجنة عند استخدامه سواء من قِبل الرجل أو المرأة أثناء حصول الحمل أو خلال فترة الحمل، و ينبغي استخدام موانع الحمل من قبل الجنسين أثناء تلقي العقار، غير انه يلزم عدم استخدام أقراص منع الحمل دون استشارة طبيب الأورام، كما يلزم عدم الإرضاع أثناء المعالجة و ينبغي إعلام الطبيب في الحال عند حصول حمل بغض النظر عن أي من الزوجين يتلقى المعالجة.

  • الرغبة في الإنجاب، حيث يمكن للعديد من أدوية معالجة السرطان و أدوية العلاج الكيماوي التسبب بالعقم.  

  • أية عقاقير أخرى قيد التناول، بما في ذلك أقراص الفيتامينات أو خلطات الأعشاب.

  • قد تتفاعل الأدوية سواء الموصوفة طبيا أو مما لا تستلزم وصفة طبية مع أدوية أخرى أو مع أنواع الأغذية أو المشروبات، لذا ينبغي استشارة الطبيب حول إمكانية حدوث تفاعل أو تعارض قبل تناول أي دواء جديد.

  • ينبغي إعلام الأطباء و أطباء الأسنان و الصيدلانيين عن حالة المريض و تناوله لهذا العقار قبل تلقي أية معالجات من قبلهم.

 

توصـيات :

  • ينبغي عدم تلقي أي نوع من التطعيمات أو التلقيح أثناء تناول عقار انترلوكاين ـ 2 أو عقب توقف المعالجة دون موافقة طبيب الأورام المعالج.

  • يتسبب هذا العقار في حدوث انخفاض بمعدلات كريات الدم الحمراء و الصفائح الدموية ، و سيقوم الطبيب بتعداد الدم قبل البدء بجرعات العقار و بعد انتهائها لتقصي تأثيره على خلايا الدم، و سيقدم تعليمات محددة عند انخفاض المعدلات.

  • يمكن لهذا العقار التسبب في انخفاض تعداد كريات الدم الحمراء، مما يؤدي إلى تزايد مخاطر نشوء فقر الدم، و قد تنشأ الآم بالصدر و قصر النفس إن كانت الأعراض حادة.

  • يمكن لهذا العقار أن يخفض تعداد الصفائح الدموية، مما يزيد من مخاطر حدوث النزف بسهولة ، و ينبغي عدم تناول الأسبرين أو الأدوية المحتوية على الأسبرين، و ينبغي إعلام الطبيب عند ظهور كدمات أو نزف غير مبررين مثل النزف من الأنف أو من اللثة عند تنظيف الأسنان أو ظهور أثر الدم بالبراز أو ظهوره بلون اسود.

  • يتسبب هذا العقار لدى أغلب الحالات في نشوء حمى و رجفة ، خلال ساعة إلى أربع ساعات عقب تلقي الجرعة.

  • قد يتسبب هذا العقار في الغثيان و التقيؤ و إن كان بشكل معتدل، و لتجنب ذلك يتم تناول الأدوية المانعة للغثيان قبل تلقي هذا العقار و بعد انتهاء الجرعات ، و ينبغي إتباع تعليمات الطبيب المعالج بدقة عند تناول جرعات هذه الأدوية بالبيت، كما ينبغي إعلامه إن كان الدواء المانع للغثيان غير فعال ليتم استبداله بنوع آخر.

  • ثمة عوارض قد تنشأ إذا حدث تسرب للعقار من الأوعية الدموية الدقيقة بالجسم، مما قد يؤدي إلى انخفاض ضغط الدم، و انتفاخ بالتجويف البطني أو الرئة، و صعوبات بالتنفس، و ينبغي إعلام الطبيب المعالج في الحال عند الشعور بقصر النفس، أو نشوء بلغم وردي اللون و مزبد، أو حدوث حصر بالبول، أو شعر المريض بتشوش أو اهتياج، و سيقوم الطبيب بوصف أدوية مساعدة لتقليل مخاطر نشوء هذه العوارض و مراقبة المريض عن كثب.

  • ينبغي إعلام الطبيب المعالج في الحال إذا طرأت صعوبات بالتنفس، أو سعال مصحوب بدم أو بلغم وردي اللون، أو حدث تقيؤ للدم، أو خروج دم عند التبرز، أو كان البراز بلون اسود.

 

التأثيرات الجانبية

التأثيرات الشائعة :

 
  • انخفاض معدل كريات الدم الحمراء و تزايد مخاطر نشوء فقر الدم و الإعياء.

  • انخفاض معدلات الصفائح الدموية و تزايد مخاطر النزف.

  • معدلات غير عادية بتحاليل وظائف الكليتين.

  • معدلات غير عادية بتحاليل وظائف الكبد.

  • الحمّى و الرجفة.

  • التشوش الذهني.

  • الإكتئاب.

  • الإهتياج.

  • انخفاض ضغط الدم.

  • تزايد النبض.

  • صعوبة التنفس.

  • الإعياء.

  • الغثيان و التقيؤ.

  • الإسهال.

  • انخفاض كمية البول.

  • طفح جلدي.

  • حكاك.

  • الصداع.

  • الآم بالصدر.

  • نوبات قلبية.

 

التأثيرات غير الشائعة :

 
  • انخفاض تعداد كريات الدم البيضاء و تزايد مخاطر التعرض للعدوى.

  • تقرحات بالفم أو بالشفتين.

  • فقد التوازن الحركي.

  • مشاكل بالنوم.

  • عجز بالذاكرة.

  • صعوبة التحدث.

  • مضاعفات بالكليتين.

 

التأثيرات النادرة :

 

  • ضيق حاد بالتنفس.

  • نبض غير منتظم.

  • نشوء سوائل بالرئة.

  • تقشر البشرة باليدين و القدمين.

 

 

مقترحات التعامل مع التأثيرات الجانبية

 

نوع التأثيرات الجانبية

توصيات

الغثيان و التقيؤ : قد يطرأ الغثيان عقب تلقي الجرعة و قد يستمر لعدة ساعات، و لا يعاني أغلب المرضى  من أي غثيان أو يكون خفيفا لديهم.

  • يتم تلقي الأدوية المانعة للغثيان قبل تلقي الجرعات و بعد انتهائها، فالوقاية من الغثيان و التقيؤ أسهل من معالجتهما.

  • إتباع التعليمات الطبية للدواء المانع للغثيان بدقة.

  • تناول الكثير من السوائل.

  • تناول وجبات خفيفة بكميات صغيرة و بشكل متكرر.

قد تنشأ الحمّى عقب تلقي العقار بفترة قصيرة.

  • إعلام الطبيب المعالج.

  • تناول مسكن معتدل مثل اسيتامينوفين ( acetaminophen ) قبل الجرعات و بعدها و حسب تعليمات الطبيب المعالج.

  • تناول الكثير من السوائل.

انخفاض تعداد الصفائح الدموية :

تساعد الصفائح في تجلط الدم و رتق الجروح، و عند انخفاض معدلاتها يمكن أن يحدث نزف أو تكدم غير مبررين أو لأبسط الأسباب.

توصيات لتجنب النزف :

  • تجنب ما يمكن أن يؤدي إلى التكدم أو الجروح أو الحروق.

  • محاولة تجنب الإمساك.

  • عدم التمخط بشدة عند تنظيف الأنف.

  • تجنب تناول الأسبرين أو عقار ايبوبروفين ( ibuprofen ) لتسكين الألم المعتدل، و يمكن استخدام الاسيتامينوفين.

الإسهال :

  • تناول الكثير من السوائل.

  • تجنب الأطعمة الغنية بالألياف.

  • تناول الأطعمة منخفضة الألياف مثل الأجبان و الخبز الأبيض و الرز و الخضار المسلوقة.

  • تناول وجبات خفيفة بكميات صغيرة و بشكل متكرر.

التهابات و تقرحات بالفم : قد تطرأ خلال أيام عقب بدء المعالجة، و قد تظهر باللسان و جانبي الفم أو بالحنجرة.

قد تؤدي تقرحات الفم أو نزف اللثة إلى نشوء عدوى.

  • إستخدام فرشاة أسنان ناعمة جدا و الفرك برفق عقب تناول الوجبات و قبل النوم.

  • استخدام الباكنج صودا ( baking soda ) بدلا من معاجين الأسنان.

  • استخدام غسول للفم محضر من نصف ملعقة باكنج صودا أو الملح مذابة في كأس من الماء الدافيء، و المضمضة عدة مرات باليوم.

  • تناول الأطعمة اللينة و الطرية ، و تجنب الأطعمة الصلبة و القاسية أو المقرمشة أو الحريفة أو حامضة المذاق.

انخفاض تعداد كريات الدم البيضاء :

تحمي الكريات البيضاء من الجراثيم و البكتيريا المسببة للعدوى و عند انخفاض معدلاتها تزداد مخاطر التعرض للعدوى المختلفة.

توصيات لتجنب العدوى :

  • تكرار غسل الأيدي و دائما بعد استعمال الحمام.

  • العناية بالبشرة و الفم.

  • تجنب التجمعات و المرضى خصوصا المصابين بالأمراض سهلة الانتشار.

  • إعلام الطبيب على الفور عند ظهور أي علامات على العدوى ( حرارة أكثر من 38 درجة، الارتجاف، السعال، التهاب الحنجرة، الحرقة عند التبول ).

تغيرات و تقلبات عاطفية ( مثل الشعور بالإكتئاب ) :  قد تطرأ أحيانا.

  • مناقشة الطبيب المعالج حول مثل هذه الأعراض إذا طرأت.

  • قد تظهر مضاعفات غير مذكورة أعلاه لدى بعض الحالات، و ينبغي إعلام الطبيب المعالج عند ظهور أية مشاكل جانبية.


 طباعة النشرة بمستند ( PDF )

عودة إلى فهرس الأدوية

إلى أعلى

الرئيسية أنواع الأورام التعامل مع السرطان معالجات السرطان العناية الداعمة

 

مقالات الموقع متاحة للطبع أو النشر بدون تقييد

Adam Childhood Cancer Society