جمعية آدم لسرطان الطفولة

Adam Childhood Cancer Society

فهرس الأدوية أنواع الأورام معالجات السرطان العناية الداعمة الرئيسية

دليل أدوية السرطان

 اسباراجيناز   Asparaginase

 

 الأسماء المتداولة : إلسبار  ( Elspar )، آسب ( Asp ) ، ل - أسب ( L - ASP  )، كيدرولايز ( Kidrolase )

 الفئة : عقار اسباراجيناز هو إنزيم من عقاقير العلاج الكيماوي، و يستخدم لمعالجة أنواع اللوكيميا الحادة .

 

الوظائف :  يقوم بإعاقة نمو الخلية السرطانية بوقف إنتاج البروتينات بما يمنعها من التكاثر، و يؤثر خصوصا على خلايا اللوكيميا دون أن يؤذي الخلايا الطبيعية.

التناول :

  • يتم تلقي عقار اسباراجيناز و هو سائل شفاف عديم اللون بالحقن الوريدي ، بالتسريب البطيء خلال نصف ساعة على الأقل، و يمكن تلقيه بالحقن تحت الجلد أو عضليا.

  • تعتمد الجرعات و كثافتها على حجم الجسم و البرنامج العلاجي و تحاليل وظائف الكبد.

 

ينبغي إعلام الطبيب المعالج عن المسائل التالية قبل البدء بتلقي العـقار :

  • الحمل و الإرضاع أو الرغبة في الإنجاب، فقد يتسبب هذا الدواء في تشوهات بالأجنة عند استخدامه سواء من قِبل الرجل أو المرأة أثناء حصول الحمل أو خلال فترة الحمل، و ينبغي استخدام موانع الحمل من قبل الجنسين أثناء تلقي العقار، غير انه يلزم تجنب استخدام أقراص منع الحمل دون استشارة طبيب الأورام، كما يلزم عدم الإرضاع أثناء المعالجة و ينبغي إعلام الطبيب في الحال عند حصول حمل بغض النظر عن أي من الزوجين يتلقى المعالجة.

  • الرغبة في الإنجاب، حيث يمكن للعديد من أدوية العلاج الكيماوي التسبب بالعقم.  

  • وجود أي من المشاكل الصحية التالية : التعرض لعدوى جدري الماء أو الإصابة به، أمراض القلب، قصور القلب الإحتقاني، النقرس، القوباء، حصى الكلية، علل بالكبد، أو أنواع أخرى من الأورام غير الورم المعالج. 

  • أية عقاقير أخرى قيد التناول، بما في ذلك أقراص الفيتامينات أو خلطات الأعشاب.

  • قد تتفاعل الأدوية سواء الموصوفة طبيا أو مما لا تستلزم وصفة طبية مع أدوية أخرى أو مع أنواع الأغذية أو المشروبات، لذا ينبغي استشارة الطبيب حول إمكانية حدوث تفاعل أو تعارض قبل تناول أي دواء جديد.

  • ينبغي إعلام الأطباء و أطباء الأسنان و الصيدلانيين عن حالة المريض و تناوله لهذا العقار قبل تلقي أية معالجات من قبلهم.

 

توصـيات :

  • ينبغي عدم تناول الأسبرين أو أية أدوية غير موصوفة دون موافقة الطبيب المعالج.

  • يمكن لهذا العقار التسبب في نشوء تفاعل تحسسي حاد و خطر، و سيقوم الطبيب بتجهيز أدوية خاصة بذلك في متناول اليد إن ظهرت أعراض التحسس عند تلقي الجرعة، و مراقبة الوضع عن كثب خلال النصف ساعة الأولى، و من المعتاد تلقي جرعة تجريبية قبل البدء بتناول الجرعة الأولى من العقار، و يطرأ مثل هذا التفاعل عادة  بين الجرعة الخامسة و التاسعة، غير أنه حدث عقب الجرعة الأولى عند بعض الحالات.

  • ينبغي إعلام الطبيب في الحال عند الشعور بقصر النفس أو بالدوار أو آلام بالظهر أو أي إحساس غير عادي أو أي من علامات التحسس.

  • إعلام الطبيب في الحال عند نشوء حمّى و ارتفاع حرارة الجسم لأكثر من 38 درجة مئوية .

  • إعلام الطبيب في الحال عند ظهور كدمات أو نزف غير مبررين.

  • ينبغي إعلام الطبيب في الحال عند الشعور بتزايد العطش أو الجوع، أو تزايد وتيرة التبول ( المرتبط بزيادة السكر بالدم ).

 

التأثيرات الجانبية

    على الأرجح لن تظهر أغلب التأثيرات الجانبية المذكورة، و سيقوم الطبيب بتوضيح المضاعفات المتوقعة لدى المريض و إعطاء التوجيهات حول وسائل التعامل معها.

التأثيرات الشائعة :

 
  • غثيان و تقيؤ معتدلين.

  • زيادة بنسب وظائف الكبد بتحاليل الدم.

  • تفاعل تحسسي يتراوح بين المعتدل إلى الحاد و الجدي.

  • خدر و خمول.

  • الإعياء.

  • فقدان الشهية.

  • الإكتئاب

 

التأثيرات غير الشائعة :

 
  • إرتفاع بمعدلات سكر الدم.

  • فقر دم معتدل.

 

 

التأثيرات النادرة :

 

  • انخفاض تعداد كريات الدم البيضاء و تزايد مخاطر التعرض للعدوى.

  • انخفاض معدلات الصفائح الدموية  و تزايد مخاطر النزف.

 

 

مقترحات التعامل مع التأثيرات الجانبية

 

نوع التأثيرات الجانبية

توصيات

الغثيان و التقيؤ :  قد يطرأ الغثيان في بعض الأحيان ، و لا يعاني أغلب المرضى من أي غثيان أو يكون خفيفا لديهم.

  • يتم تلقي الأدوية المانعة للغثيان قبل تلقي جرعة العقار، فالوقاية من الغثيان و التقيؤ أسهل من معالجتهما.

  • إتباع التعليمات الطبية للدواء المانع للغثيان بدقة.

  • تناول وجبات خفيفة بكميات صغيرة و بشكل متكرر.

تساقط الشعر :

لا ينتج التساقط عن عقار الاسباراجيناز.

لبعض الأشخاص تفاعل تحسسي تجاه الاسبارجيناز، و قد تظهر أعراض متفاوتة مثل نشوء انتفاخ أو تورد بالوجه، أو طفح جلدي، أو الحمّى ، أو سرعة بخفقان القلب أو ألم بالمفاصل.

  • إعلام الطبيب في الحال عند ملاحظة أي من أعراض التحسس.

  •  قياس ضغط الدم و سرعة النبض و مستوى التنفس قبل البدء بالمعالجة و أثناءها.

قد تتغير مستويات السكر لدى مرضى السكري.

  • القياس الدوري لمعدلات السكر بالدم أو البول.

  • قد تظهر مضاعفات غير مذكورة أعلاه لدى بعض الحالات، و ينبغي إعلام الطبيب المعالج عند ظهور أية مشاكل جانبية.


 طباعة النشرة بمستند ( PDF )

عودة إلى فهرس الأدوية

 إلى أعلى

الرئيسية أنواع الأورام التعامل مع السرطان معالجات السرطان العناية الداعمة

 

مقالات الموقع متاحة للطبع أو النشر بدون تقييد

Adam Childhood Cancer Society