جمعية آدم لسرطان الطفولة

Adam Childhood Cancer Society

فهرس الأدوية أنواع الأورام معالجات السرطان العناية الداعمة الرئيسية

دليل أدوية السرطان

 تاليدومايد  Thalidomide ‎

 

 الأسماء المتداولة : تالوميد ( Thalomid )

 الفئة : 
  يُصنف عقار تاليدومايد ضمن العقاقير المُعدلة للمناعة (
Immunomodulator ) ، و يستخدم خصوصا لمعالجة ورم نُـقى النخاع المتعدد ( Multiple myeloma ) ، إضافة إلى بعض حالات سرطان الخلايا الكلوية النسيجي ( renal cell carcinoma )، و الورم القتامي ( Malignant melanoma ) و سرطان البروستاتة (  Prostate cancer ) ، و بعض المرضى بعلل سوء النمو النخاعي ( Myelodysplastic syndrome  ).

 

الوظائف : 
   
آلية عمله غير محددة بشكل كامل، إلا أنه يقوم بكبح عمليات تكوّن و بناء الأوعية الدموية ( angiogenesis ) التي تحتاجها الأورام لتنمو ، كما يقوم بوظائف أخرى منها تعزيز مناعة الخلايا بتحفيز نشاط الخلايا الليمفاوية التائية السُمّية ( Cytotoxic T lymphocytes ).

التناول :

  • يتم تلقي عقار تاليدومايد عن طريق الفم على هيئة كبسولات فئة 50 مج ( تحتوي على اللاكتوز )، في جرعة يومية واحدة أو جرعات يومية مقسمة و متساوية.

  • تعتمد الجرعات على وزن الجسم ، و نوع السرطان المعالج و التأثيرات الجانبية الظاهرة، و قد يتم تخفيض الجرعة عند ظهور تأثيرات جانبية كثيرة.

  • ينبغي إتباع تعليمات الطبيب المعالج بدقة عند تناول كبسولات هذا العقار بالبيت، و يوصى بتناول الجرعات بنفس التوقيت يوميا، و من المهم تناولها عقب الوجبات بما لا يقل عن ساعة مع  كأس من الماء، و إذا كان المريض يتلقى جرعة يومية واحدة فيفضل تناولها مساءا عقب وجبة العشاء بساعة.

  • إذا حدث تقيؤ عقب تناول العقار ينبغي عدم إعادة التناول و إعلام الطبيب الذي سيقدم توصيات محددة.

  • هذا العقار خطر على الأجنة و ينبغي إجراء تحاليل للتأكد من عدم وجود حمل لدى النساء قبل البدء بتلقي الجرعات، و تُعاد التحاليل كل أسبوعين خلال الشهرين الأولين من المعالجة، ثم شهريا بعد ذلك.

  • في حال فوات موعد الجرعة دون تناول العقار، يمكن تناولها عند الإمكان ما لم يكن موعد الجرعة التالية قريبا، و إن كان قريبا فينبغي تخطي الجرعة ثم الاستمرار على الجدول المعتاد للجرعات، و إعلام الطبيب المعالج عن الجرعة المتخطاة لتعويضها.

  • لا توجد معلومات حول استخدام هذا العقار لدى الأطفال، و عموما لا يُوصى بإستخدامه لديهم.

  • ينبغي الاحتفاظ بالدواء في علبة محكمة الإغلاق بعيدا عن مواضع الحرارة و الرطوبة و الضوء، و بعيدا عن متناول الأطفال .

 

ينبغي إعلام الطبيب المعالج عن المسائل التالية قبل البدء بتلقي العـقار :

  • الحمل و الإرضاع أو الرغبة في الإنجاب، إذ يتسبب هذا الدواء في نشوء تشوهات خطرة بالأجنة أو موتها، عند تناول و لو جرعة واحدة منه ، سواء من قِبل الرجل أو المرأة أثناء حصول الحمل أو خلال فترة الحمل، و ينبغي استخدام موانع الحمل من قبل الجنسين أثناء تلقي العقار، غير انه يلزم عدم استخدام أقراص منع الحمل دون استشارة طبيب الأورام، و ينبغي إعلام الطبيب في الحال عند حصول حمل بغض النظر عن أي من الزوجين يتلقى المعالجة.

  • الرغبة في الإنجاب، حيث يمكن للعديد من أدوية معالجة السرطان و أدوية العلاج الكيماوي التسبب بالعقم.  

  • وجود أي من المشاكل الصحية التالية : علل بالكبد، التعرض لعدوى جدري الماء أو الإصابة به، أمراض القلب، قصور القلب الإحتقاني، النقرس، القوباء، حصى الكلية، أو أنواع أخرى من الأورام غير الورم المعالج. 

  • أية عقاقير أخرى قيد التناول، بما في ذلك أقراص الفيتامينات أو خلطات الأعشاب.

  • قد تتفاعل الأدوية سواء الموصوفة طبيا أو مما لا تستلزم وصفة طبية مع أدوية أخرى أو مع أنواع الأغذية أو المشروبات، لذا ينبغي استشارة الطبيب حول إمكانية حدوث تفاعل أو تعارض قبل تناول أي دواء جديد.

  • ينبغي إعلام الأطباء و أطباء الأسنان و الصيدلانيين عن حالة المريض و تناوله لهذا العقار قبل تلقي أية معالجات من قبلهم.

 

توصـيات :

  • يشترط في الولايات المتحدة لتلقي هذا العقار أن يكون المريض مسجلا في دراسة سريرية جارية أو خاضعا لرقابة الهيئات الحكومية المختصة.

  • للنساء : ينبغي عدم إستخدام هذا العقار من قبل الحوامل، و ينبغي إجراء التحاليل و التأكد تماما من عدم وجود حمل قبل البدء بتلقي المعالجة ، و استخدام طريقتين فعالتين لمنع الحمل طوال فترة تلقى المعالجة، و لمدة شهر بعد تناول آخر جرعة، و ينبغي إعلام الطبيب في الحال إذا ظهرت علامات على الحمل.

  • للرجال : ينبغي استخدام الواقي الذكري بصفة دائمة طوال فترة تلقي العقار و لمدة شهر بعد تناول آخر جرعة، و ينبغي إعلام الطبيب في الحال إذا ظهرت علامات الحمل على الزوجة.

  • ينبغي على الأمهات المرضعات عدم تناول هذا العقار.

  • قد ينشأ تعارض بين هذا العقار و العقاقير التالية:

    • عقار فينيتوين (phenytoin ‎ علامة تجارية : ديلانتين  Dilantin‎ ) - مضادات الإكتئاب مثل عقار اميتريبتيلين ( amitriptyline علامة : ايلافيل Elavil ) - مسكنات الألم الأفيونية مثل الكوديين أو المورفين، و ينبغي إعلام الطبيب المعالج عن تناول هذه الأدوية أو أية أدوية أخرى قبل بدء المعالجة، حيث قد يستدعي ذلك إجراء تحاليل إضافية أو تعديل الجرعات، و ينبغي عدم تناول أية عقاقير جديدة دون استشارة الطبيب المعالج.

  • قد يتسبب هذا العقار في نشوء تفاعلات تحسسية مباشرة عقب تناول الجرعات و إن كان ذلك نادرا، و ينبغي وقف تناول العقار و إعلام الطبيب في الحال أو طلب المساعدة الطبية العاجلة عند ملاحظة أعراض التحسس، مثل الدوار أو سرعة النبض أو انتفاخ الوجه أو نشوء مشاكل تنفسية .

  • ينبغي وقف تناول العقار و إعلام الطبيب في الحال أو طلب المساعدة الطبية العاجلة إذا طرأت علامات على نشوء مشاكل بالقلب مثل : قصر النفس، أو سرعة النبض أو بطئه أو عدم انتظامه، أو نشوء ألم بالصدر، أو التعرق غير المعتاد.‏

  • يمكن لهذا العقار أن يخفض تعداد كريات الدم البيضاء ، مما يزيد من مخاطر التعرض للعدوى بسهولة، و ينبغي وقف تناول العقار و إعلام الطبيب في الحال عند ارتفاع حرارة الجسم لأكثر من 38 درجة مئوية، أو عند ظهور علامات العدوى، مثل حدوث حرقة و ألم عند التبول، أو السعال أو نشوء بلغم، أو التهاب الحنجرة ، أو ظهور احمرار و انتفاخ أو التهابات بأي موضع بالجسم.

  • ينبغي وقف تناول العقار و إعلام الطبيب إذا شعر المريض بخدر أو وخز بالأيدي أو بالذراعين أو بالرجلين أو بالأقدام أو طرأت صعوبة بالمشي.

  • يمكن لهذا العقار أن يتسبب في نشوء خدر أو وخز و تنمل بالأصابع أو أصابع القدمين، و ينبغي إعلام الطبيب إن حدث مثل ذلك خصوصا إن تعذر استخدام الأصابع في أداء المهام البسيطة.

  • ينبغي إعلام الطبيب المعالج في أقرب وقت ممكن إذا طرأت أي من العوارض التالية :

    • طنين بالأذن أو مشاكل بالسمع.‏

    • نشوء طفح جلدي أو حكة بالبشرة.

    • صداع لا يتوقف مع استخدام المسكنات العادية مثل البانادول.

    • أعراض لم تتوقف رغم معالجتها، مثل الغثيان أو التقيؤ أو الإسهال.

    • معدلات لسكر الدم غير منضبطة لدى مرضى السكري.

  • يتسبب هذا العقار في الشعور بالنعاس و ينبغي الحذر من قيادة السيارات أو إدارة الآليات أو الأدوات المنزلية الخطرة أثناء نشوء ذلك.

  • يتسبب هذا العقار في نشوء دوار و دوخة عند تغيير وضعية البدن من الإستلقاء إلى الجلوس أو عند الوقوف، و ينبغي تغيير وضعية البدن ببطء و النهوض ببطء ، و التأكد من وجود ما يسند الجسم في حال دعت الحاجة.

 

 

التأثيرات الجانبية

 على الأرجح لن تظهر أغلب التأثيرات الجانبية المذكورة، و سيقوم الطبيب بتوضيح المضاعفات المتوقعة لدى المريض و إعطاء التوجيهات حول وسائل التعامل معها.

التأثيرات الشائعة :

 
  • خدر أو وخز بالأيدي أو بالأقدام أو بكليهما.

  • النعاس و الخمول.

  • الدوار و الدوخة.

  • الغثيان.

  • إمساك معتدل .

 

 

التأثيرات غير الشائعة :

 
  • الشعور بالوهن أو الإعياء الشديد.

  • طفح جلدي مع حكاك.

 

 

التأثيرات النادرة :

 

  • انخفاض تعداد كريات الدم البيضاء و تزايد مخاطر التعرض للعدوى.

  • تفاعلات تحسسية.

  • تباطؤ النبض.

 

 

مقترحات التعامل مع التأثيرات الجانبية

 

نوع التأثيرات الجانبية

توصيات

الغثيان : قد يطرأ الغثيان عقب تلقي الجرعة، و لا يعاني أغلب المرضى  من أي غثيان أو يكون خفيفا لديهم.

  • تناول الأدوية المانعة للغثيان قبل تلقي الجرعات أو بعدها، فالوقاية من الغثيان و التقيؤ أسهل من معالجتهما.

  • إتباع التعليمات الطبية للدواء المانع للغثيان بدقة.

  • تناول الكثير من السوائل.

  • تناول وجبات خفيفة بكميات صغيرة و بشكل متكرر.

الإمساك : وقد يطرأ ذلك

  • القيام بتمارين بدنية إن كان ذلك ممكنا .

  • تناول الكثير من السوائل.

  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف.

انخفاض تعداد كريات الدم البيضاء :

تحمي الكريات البيضاء من الجراثيم و البكتيريا المسببة للعدوى و عند انخفاض معدلاتها تزداد مخاطر التعرض للعدوى المختلفة.

توصيات لتجنب العدوى :

  • تكرار غسل الأيدي و دائما بعد استعمال الحمام.

  • العناية بالبشرة و الفم.

  • تجنب التجمعات و المرضى خصوصا المصابين بالأمراض سهلة الانتشار، و من تلقوا تطعيمات حية.

  • إعلام الطبيب على الفور عند ظهور أي علامات على العدوى ( حرارة أكثر من 38 درجة، الارتجاف، السعال، التهاب الحنجرة، الحرقة عند التبول ).

  • عدم تلقي أي نوع من التطعيمات أثناء المعالجة أو بعدها.

الصداع :  و قد يطرأ ذلك .

  • تناول مسكن معتدل مثل اسيتامينوفين ( acetaminophen ) بعد استشارة الطبيب المعالج.

  • ينبغي إعلام الطبيب إن كان المسكن المستخدم غير فعال.

قد تطرأ تغيرات بمعدلات السكر لدى مرضى السكري :

  • مراقبة معدلات السكر بالدم لدى مرضى السكري

نشوء انتفاخ بالأيدي أو بالأقدام أو بالكواحل ، إذا حدث احتباس و تراكم للسوائل بالجسم.

  • إعلام الطبيب المعالج.

  • رفع الأقدام عند الجلوس.

  • تجنب ارتداء الملابس الضيقة.

خدر أو وخز بأصابع اليدين و القدمين : و ينتهي هذا العارض تدريجيا عقب وقف المعالجة وقد يستغرق ذلك عدة أشهر.

  • إعلام الطبيب المعالج عن هذا العارض خصوصا إن تفاقم و أصبح صعبا استخدام الأصابع في مهام بسيطة مثل الكتابة أو التقاط الأشياء الصغيرة.

  • اتخاذ الحذر عند الإمساك بأشياء حادة أو ساخنة أو باردة.

الدوار : قد يطرأ عند الوقوف أو النهوض .

  • النهوض ببطء، و إنزال القدمين عند النهوض من السرير لمدة قصيرة قبل الوقوف.

  • الإنتباه عند المشي أو نزول السلالم.

  • قد تظهر مضاعفات غير مذكورة أعلاه لدى بعض الحالات، و ينبغي إعلام الطبيب المعالج عند ظهور أية مشاكل جانبية.


 طباعة النشرة بمستند ( PDF )

عودة إلى فهرس الأدوية

إلى أعلى

الرئيسية أنواع الأورام التعامل مع السرطان معالجات السرطان العناية الداعمة

 

مقالات الموقع متاحة للطبع أو النشر بدون تقييد

Adam Childhood Cancer Society